إنطلاقة ورشة الوعي المهني للماليين والاقتصاديين

إحتضنت قاعة المستشار العام بكوستى فعاليات ورشة الوعى المهنى للماليين والاقتصاديين بولاية النيل الأبيض والتى نظمتها  وزارة المالية والاقتصاد والقوى العاملة  بالولاية  بالتعاون مع اللجنة التمهيدية لاتحاد الماليين والاقتصاديين بحضور الاستاذة امتثال ساتى مفوض الاستثمار بالنيل الأبيض ممثل المدير العام لوزارة المالية والاقتصاد والقوى العاملة والاستاذ حسين  إسماعيل ابوجنه رئيس وفد اللجنة التمهيدية لاتحاد الماليين والاقتصاديين هذا ورحبت الاستاذة امتثال ساتى ممثل المدير العام لوزارة المالية بالولاية خلال  مخاطبتها الجلسة الافتتاحية للورشة بالحضور مشيدة بتفاعل الدارسين وحرصهم على المشاركة فى الورشة مشيرة للدور الرائد الذى ظلت تلعبه وزارة المالية والاقتصاد والقوى العاملة فى تأهيل وتدريب الكوادر العاملة بمؤسسات الدولة مشددة على ضرورة الاستفادة القصوى من الورشة حتى تنعكس ايجابٱ في تطوير الأداء الاقتصادي ومواجهة تحديات موازنة العام 2020م وتعزيز الموارد واجراء تعديلات في هيكلة الاقتصاد بصورة عامة والخروج بتوصيات تصب فى تطور الأداء المالى وتعهدت امتثال ساتى بتبنى كافة التوصيات وعكسها على أرض الواقع  من جانبه أشار الأمين العام للجنة التمهيدية لاتحاد الماليين والاقتصاديين الاستاذ حسين  الأمين ابوجنه إلى أهمية الورشة خاصة أنها  تهدف لرفع الوعي المهني لمنسوبي وزارة المالية لوضع رؤية للبرنامج الاسعافي للحكومة الانتقالية ومناقشة الخيارات الأنسب للموازنة داعيٱ الى اهمية تجاوز العقبات والعمل على الاستغلال الأمثل للموارد واستنكر ابوجنه تغول بعض الضباط الاداريين وهيمنتهم على بعض  الإدارات المالية متعهدٱ بفك الارتباط بين الماليين والضباط الاداريين وقال إن الاتحاد المهنى للماليين والاقتصاديين لازال يصارع من أجل تسجيل الاتحاد رسميٱ وفى ختام حديثه أكد إلتزام الاتحاد وإطلاعه بدوره كاملٱ تجاه منسوبيه وفتح أبواب التدريب إضافة إلى مراجعة قانون الإجراءات المالية والمحاسبية وإزالة التشوهات  وشدد على أهمية إعادة هيكلة الدولة وترشيد الإنفاق الحكومي فيما اكدت الاستاذة فاطمة الحاج مدير الميزانية بوزارة المالية والاقتصاد أهمية الورشة في رفع الوعي المهني وتطوير الأداء المالي للمستهدفين من الماليين والاقتصاديين ، وقالت الورشة سيتم فيها استعراض مفهوم الموازنة الجديدة للعام 2020م والبرنامج الاسعافي في محاوره الست للحكومة الانتقالية ، بالإضافة لموجهات موازنة العام 2020م تماشياً مع الوضع الإنتقالي وموجهات وزارة المالية الاتحادية من حيث المصروفات والواردات وبرنامج تخفيف حدة الفقر وإشراك المرأة في الحكومة الانتقالية وتقليل الإنفاق العام وعلاقات السودان الدولية هذا وخرجت الورشة بجملة من التوصيات التى تصب فى نهضة وتطور الأداء المالى

العربية العربية English English